لماذا وعلى ماذا التقى السفير بخاري بعض النواب السنًة المستقلين؟

لوحظ خلال عطلة نهاية الاسبوع استقبال السفير السعودي وليد بخاري عدداً من النواب السنة المستقلين يومي السبت والأحد، اضافة الى استقباله مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان والرئيس فؤاد السنيورة.
وفيما وضع السفير لقاءاته في اطار عام قائلاً: ان البحث تناول التطورات المحلية والاقليمية وقضايا ذات اهتمام مشترك. قال احد النواب الضيوف لموقعنا: ان الزيارة كانت للتعارف فقط، ولم تبحث فيها امور تفصيلية.
لكن مصادر اخرى. ربطت بين لقاءات بخاري وبين مشاورات تسمية رئيس للحكومة، وسط المعلومات عن عدم حماسة السعودية لعودة الرئيس نجيب ميقاتي على رأس الحكومة الجديدة، وتفضيلها جمع اغلبية نيابية من كتل ونواب حول اسم آخر مقرّب من سياساتها في لبنان.

Read Previous

حكومة ثلاثينية؟

Read Next

وول ستريت جورنال: أسعار الطاقة تعرقل أهداف بايدن المناخية